LOADING

Type to search

أخبار مختارات التحرير

سفارة الجزائر والإحتفال بعيد الإستقلال والذكرى الستين لإقامة العلاقات مع المجر

Share

دعت سفارة الجزائر في 5 يوليو الى الإحتفال بالذكرى ال60 للاستقلال الذي يواكب مع الذكرى الستين لإقامة العلاقات بين المجر والجزائر.

حضر الحفل السيد Kveck Péter ممثلاً لوزارة الخارجية والتجارة المجرية وعدد من السفراء المعتمدين في المجر. 

ألقى سعادة السفير علي مقراني كلمة في الإحتفال أشار فيها الى أهمية المناسبتين إذ يعتبر الخامس من يوليو 1962 تاريخا مهما ومفصياً في تاريخ الأمة الجزائرية فهو يمثل استعادة سيادة الدولة الوطنية بعد 132 سنة من الاستعمار الفرنسي الغاشم. كما أنه عيد لتكريم الشباب واستذكار تضحياتهم الجسيمة في الكفاح والنضال من أجل تحرير وطنهم الغالي ومساهمتهم الفعالة والمتميزة في معركة التنمية التي انطلقت مباشرة بعد حصول الجزائر على استقلالها ليتم تصنيفها بعد بضع سنوات في خانة الدول الناشئة.

وأشار السفير مقراني الى أن مايضفي على هذا الاحتفال رمزية من الجانب الثنائي مواكبته والذكرى ال60 لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين الجزائر والمجر التي طالما تميزت بطابعها الودي التقليدي الذي يرجع إلى الدعم متعدد الأوجه الذي قدمته المجر حكومة وشعبا للثورة الجزائرية والتصويت لصالحها في الأمم المتحدة وبث برنامج “صوت الجزائر” من إذاعة بودابست بالإضافة إلى الزيارات المتعددة التي قام بها رؤساء الحكومة المؤقتة للجمهورية الجزائرية إلى المجر.

وتمتع الحاضرون برؤية معرض مصغر للتراث الوطني الجزائري متذوقين المطبخ الجزائري على صوت الموسيقى الوطنية الجزائرية. 

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *