LOADING

Type to search

أخبار مختارات التحرير

الرئيس الفرنسي يزور فيروز فهل هو تكريم للقيم في فنها

Share

إستهل الرئيس الفرنسي إمانويل ماكرون زيارته الثانية إلى بيروت في بداية سبتمبر بزيارة المطربة فيروز. وقد منحها وسام جوقة الشرف الفرنسي، وهو أعلى تكريم رسمي في فرنسا، وبدورها، أهدته لوحة فنّية، لعلّها تُشبه تلك “المزهرية” التي أهدتها لحبيبها، وبنى الأخوان رحباني عليها إحدى الروائع، “بكتب اسمك يا حبيبي”، التي طلبت فاتن حمامة من فيروز، في اتصال سبق وصولها إلى بيروت لتأدية دور البطولة في فيلم “حبيبتي”، أن تحتفظ بنسخة من اسطوانتها لها.

الرئيس الفرنسي خاطب فيروز، ما أجملك سيّدتي. تزدادين وقاراً بالوسام الفرنسي. الأحمر يزيّن عنقك، فيما أنت جوهر الأوسمة وأكثرها رقيّاً.

وإذا كان لهذه الزيارة من معنى فهو أن تسري القيم التي صدحت بها فيروز على مضامين السياسات الداخلية والدولية والا تكون زيارة بروتوكولية ليس إلا, ذلك أن فيروز التي غنت للقدس وللربيع وللحب, عاشت ردحاً مديداً لترى وهي في أواخر العمر أن ماغنت من أجله أضحى سراباً وأضغاث أحلام.

1 Comment

  1. ا.د. السيد حسن سبتمبر 5, 2020

    شكرا لصوت الدانوب لنشر الخبر والمناسبه والرئيس الفرنسي قام بتلك الزياره لتقديره للفنانه القديره فيروز لانهارمز من رموز لبنان والعالم العربي ، كما كانت ام كلثوم ايضا رمزا لمصر والعالم العربي ايضا، فيروز محبوبه الشعوب العربيه اطال الله في عمرها ومَنّ عليها بالسعاده .

    رد

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *