LOADING

Type to search

أخبار ثقافة

في رسالة تنضح إنسانية: أمين عام مركز الملك عبد الله بن عبد العزيز الدولي للحوار بين الأديان والثقافات يدعو الى التضامن الإنساني في زمن كورونا

Share
معالي فيصل بن معمر الأمين العام لمركز KAICIID

في رسالة تنضح بالمعاني الإنسانية والشعور بالمسؤولية نحو المصير الإنساني وجه معالي فيصل بن معمر الأمين العام لمركز الملك عبد الله بن عبد العزيز الدولي للحوار بين الأديان والثقافات في فيينا رسالة تحمل الدعوة للتضامن الإنساني في المعاناة التي تحيط بالبشرية في زمن تفشي فيروس كورونا. 

أكدت الرسالة أن فيروس COVID-19 يشكل تحديًا غير مسبوق للبشرية ، ليس فقط لأولئك الذين يصابون بالمرض ، ولكن لجميع أولئك الذين يواجهون مشاكل مرتبطة بآثاره الجانبية مثل التدهور الاقتصادي والبطالة وانهيار تقديم الرعاية والمخاطر الاجتماعية والسياسية. 

وأكدت الرسالة أنه على الرغم من الأثار السلبية على الحياة الإقتصادية والإجتماعية والمخاطر على الإقتصاد العالمي والتجارة والعمالة فإنه ينبغي أن لا ينتفي واجب حماية الضعفاء فالنبل الإنساني في مثل هذه المحن يملأ الثقافات والأديان في العالم. 

وأشار معالي بن معمر في رسالته أن KAICIID وهي المنظمة التي وضعت برامج عملية لفهم الآخرين والتعامل معهم. إنطلاقاً من أن الأديان جلها دعت الى حماية الضعفاء كما أن الأنبياء ورجال الدين والتعاليم الدينية مافتئت تدعو إلى مساعدة الإنسان كطريق للجنة. 

ودعا في رسالته الى تكامل جهود المنظمات الدينية والخيرية مع الحكومات والبلديات لتقوية الرعاية الصحية وشبكة الأمان الإجتماعي وسلامة البنية التحتية خلال هذه المحنه التي تعاني منها البشرية. 

وأكد أن KAICIID سوف تسخر فروعها وجهودها للبحث عن كل مايعزز ثقافة التواصل والحوار والتفاعل مع المحتاجين في أجزاء كثيرة من العالم داعياً الى التساوق والوفاء مع الدعوة العالمية لجميع الأديان والثقافات – للبحث عن الضعفاء وحمايتهم.

المصدر: KAICIID 

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *